الأربعاء , أبريل 21 2021
الرئيسية / سلايدر / ما فضل ليلة النصف من شعبان؟ وهل لها عبادة خاصة أو دعاء معيّن؟
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2021-03-26 08:41:54Z | | ÿ:::ÿv='sN

ما فضل ليلة النصف من شعبان؟ وهل لها عبادة خاصة أو دعاء معيّن؟

الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه ومن والاه، وبعد .
فقد ورد فضل ليلة النصف من شعبان ، وأنها ليلة تُرجى فيها مغفرة الذنوب؛ فعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه، عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: “إِنَّ اللَّهَ لَيَطَّلِعُ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلْقِهِ، إِلَّا لِمُشْرِكٍ أَوْ مُشَاحِنٍ” رواه ابن ماجه وغيرُه، وهو حديث حسن بشواهده.
وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يطيل فيها من قيامه الليل؛ فعن أم المؤمنين عائشة – رضي الله عنها – قالت: ” قَامَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنَ اللَّيْلِ يُصَلِّي فَأَطَالَ السُّجُودَ حَتَّى ظَنَنْتُ أَنَّهُ قَدْ قُبِضَ، فَلَمَّا رَأَيْتُ ذَلِكَ قُمْتُ حَتَّى حَرَّكْتُ إِبْهَامَهُ فَتَحَرَّكَ، فَرَجَعْتُ، فَلَمَّا رَفَعَ رَأْسَهُ مِنَ السُّجُودِ، وَفَرَغَ مِنْ صَلَاتِهِ، قَالَ: ” يَا عَائِشَةُ أَوْ يَا حُمَيْرَاءُ ظَنَنْتِ أَنَّ النَّبِيَّ خَاسَ بِكِ؟ “، قُلْتُ: لَا وَاللهِ يَا رَسُولَ اللهِ وَلَكِنِّي ظَنَنْتُ أَنَّكَ قُبِضْتَ لِطُولِ سُجُودِكَ، فَقَالَ: ” أَتَدْرِينَ أَيَّ لَيْلَةٍ هَذِهِ؟ “، قُلْتُ: اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ، قَالَ: “هَذِهِ لَيْلَةُ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، إِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ يَطْلُعُ عَلَى عِبَادِهِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَيَغْفِرُ لِلْمُسْتَغْفِرِينَ، وَيَرْحَمُ الْمُسْتَرْحِمِينَ، وَيُؤَخِّرُ أَهْلَ الْحِقْدِ كَمَا هُمْ “. رواه البيهقي في شعب الإيمان (5/ 361)، وقال: هذا مرسل جيد.
ونسأل الله تعالى التوفيق والقبول، وأن يبارك لنا في شعبان، وأن يبلغنا رمضان وأن يوفقنا فيه للصيام والقيام وصالح الأعمال.
المصدر: مجمع البحوث الإسلامية

عن Mohamed Elwardany

شاهد أيضاً

من لقاءات الساحة..الشيخ هشام الكامل يجيب: هل تعلم الفرق بين العلم اللدني والعلم المكتسب؟