الأربعاء , أبريل 21 2021
الرئيسية / سلايدر / حكم تهنئة غير المسلمين بمناسباتهم الدينية والدنيوية؟ د. أحمد البصيلي يجيب

حكم تهنئة غير المسلمين بمناسباتهم الدينية والدنيوية؟ د. أحمد البصيلي يجيب

هذه قناعتي لمن أراد، ومن لم يُرِد فعليه بالصمت أو النقاش الهادئ الهادف فإنه له وجاء.!
..
إن تهنئة غير المسلمين بمناسباتهم الدينية والعادية لا شيء فيه بل هو من جملة المستحبات إذا قُصِد به إدخال السرور على قلوب الناس وإعطائهم الأمل في صنع غد أفضل.
فالتهنئة أمر عادي وليست أمرا تعبديا، حتى لا يقال بأنها موافقة ضمنية على معتقد المخالف لنا في العقيدة، لأن هذا خلط ولغط مجاف لواقع الأمر..
وإذا قيل: إن الإجماع على التحريم.. قلنا: إن مستنَدَ الإجماع في هذا الأمر هو العُرف، والعرف قد تغيّر بحربه وسلمه، إضافة إلى أن العلاقات الاجتماعية قد تطورت تطورا هائلا من التبسيط إلى التركيب ومن البساطة إلى التعقيد، وما كان مستنده العرف يتغيَّر بتغيُّر العرف، فهو تغاير زمان وبدائل، لا تغيُّر برهان ودلائل.. وعليه.. فالأحكام الشرعية المستندة إلى العرف تتغير حتما إذا تغير مستندها أو زال. والتراث الفقهي السني والشيعي مشحون بمئات من جنس هذه المسائل.!
والعرف القديم كان يعتبر هذا من النقائص الاجتماعية والفكرية.. وهذا الانطباع كان يشترك فيه أتباع الديانات الأخرى.. وليس المجتمع الإسلامي فقط.! ومن يطالع كتب التاريخ والسير فضلا عن كتب الفقه يظهر له ذلك..
هذا بالنسبة لدعوى الاحتجاج بالإجماع..
أما بالنسبة لمن يقول بالتحريم استنادا لسد الذرائع؛ فلايُقبَل قولُ من قال بحرمة التهنئة سدّاَ للذرائع،، لأن المبالغة في سد الذرائع كالمبالغة في فتحها.. كله غلو وانحراف عن المنهج السليم.. لا يُلتفَت إليه.
فالتهنئة بأيام الله والاحتفاء بها أمر راقي ورقيق وهي داخلة في عموم ما أمرنا الله ورسوله به من البر والصلة والفأل الحسن ولا تستلزم اعتقاد قول المخالف لنا من عدمه، والربط بين اعتقاد المخالف وبين التهنئة يُعدّ إلزاما بما لا يلزم
والأليق ألا نشغل أنفسنا ولا العامة بالأخذ والرد في مثل هذه الأمور الهامشية التي يُحسِن الكلامَ فيها كل واحد، بل ينبغي أن نعْمَد إلى توعية الناس في المجالات التي غابت عن هويتنا وثقافاتنا مع أنها من أوجب الواجبات كمحاربة الأمية الدينية والعلمية والإدارية والتكنولوجية… الخ ومقاومة البطالة والإنحلال المجتمعي والتفسخ الأخلاقي…الخ..
هذا هو الأهم .. وهذه هي المعادلة في وضعها الصحيح.. وانعكاس المعادلة انتكاس وبلبلة.!

عن Mohamed Elwardany

شاهد أيضاً

من لقاءات الساحة..الشيخ هشام الكامل يجيب: هل تعلم الفرق بين العلم اللدني والعلم المكتسب؟