السبت , يناير 16 2021
الرئيسية / منوعات / الإمام الشعراوي يرد على شبهة المستشرقين في: “إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ”
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-03-10 06:28:12Z | http://piczard.com | http://codecarvings.com

الإمام الشعراوي يرد على شبهة المستشرقين في: “إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ”

(إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ) سورة المنافقون –

المستشرقون قالوا:
أن الآية بها تعارض حيث تقول الآية أن المنافقون يشهدون بأن محمد رسول الله، وفي نفس الوقت يشهد الله بأنهم كاذبون

رد الإمام الشعراوي قالئاً:
إن الله وافقهم في قولهم بأن محمد رسول الله، ولكنه حكم عليهم بالكذب في قولهم “نشهد” لأن الشهادة يجب أن يواطئ اللسان فيها القلب، فكانت شهادة الله رد على فعل الشهادة من المنافقين، ليثبت خداعهم للرسول. وليفرق بين القول وبين مقول القول فالشهادة شئ وقولهم إنك لرسول الله شئ آخر.

شاهد أيضاً

شاهد..د. سلوى دنيا: الطرق الصحيحة لتربية الأطفال في السن المبكر