السبت , يناير 23 2021
الرئيسية / سلايدر / لأن تكون ذنبًا في الحق أحب من أن تكون رأسًا في الباطل!

لأن تكون ذنبًا في الحق أحب من أن تكون رأسًا في الباطل!

حكى الحافظ ابن حجر في (تهذيب التهذيب) (7/7) في ترجمة عبيد الله بن الحسن العنبري ، أحد سادات أهل البصرة ، وفقهائها ، وعلمائها ، وكان قاضيها ، قال : قال عبد الرحمن بن مهدي – تلميذه – : كنا في جنازة فسألته عن مسألة فغلط بها ، فقلت له : أصلحك الله ، القول فيها كذا وكذا , فأطرق ساعة ثم رفع رأسه فقال : «إذًا أرجع وأنا صاغر ، لأن أكون ذنبًا في الحق ، أحب إلي من أن أكون رأسًا في الباطل ».

شاهد أيضاً

من سلسلة دروس الساحة..د. السعيد محمد مع الحكمة (96) من الحكم العطائية