الرئيسية / من نحن

من نحن

مؤسسة العارف بالله الشيخ سعيد عمران الدح

أُنشِئت في ثمانينيات القرن الماضي بضاحية الدراسة في حي الجمالية بالقاهرة؛ وذلك لتدريس العلوم الشرعية، وتحفيظ القرآن الكريم، وتربية المريدين على المنهج الصوفي الذي يخاطب العقل والقلب، ويهتم بالوجدان والأبدان..

يعتمد القائمون عليها وكذا روادها من العلماء وطلاب العلم، على منهج الأزهر الشريف في إثبات وتقرير القضايا في شتى المجالات العلمية..
ففيها تدريس العقيدة على مذهب أهل السنة والجماعة (الأشاعرة والماتردية)، وكذا الفقه على المذاهب الأربعة، وتزكية المريدين وتربية الطلاب على المنهج الصوفي الأصيل، البعيد عن الخرافات والإغراق في الخيال العقيم، وذلك من واقع كتب التراث بأسلوب يجمع بين الأصالة والمعاصرة ويهتم بالروح والمادة.

أسسها فضيلة العارف بالله سيدي الشيخ سعيد عمران الدح – عليه من الله سحائب الرضوان- وخَلَفَه في القيام على شؤونها والإشراف على أنشطتها التوعوية والخدمية: سعادة الأستاذ أحمد سعيد عمران الدح – حفظه الله ورعاه -.

جدير بالذكر أن الساحة تعد مركزا علميا متكاملا، وملتقى ثقافيا شبه يومي؛ وتستضيف العلماء من شتى بقاع المعمورة، ويقصدها القاصي والداني من مختلف شرائح طلاب العلم، إضافة إلى تخصيص جزء من أنشطتها لتغطية الخدمات الاجتماعية بأبعادها المختلفة، وذلك من خلال مؤسسة العارف بالله الشيخ سعيد عمران الدح والمشهرة برقم (10305) بتاريخ 20/9/2016، ومفاد ذلك الإشهار تصريح للمؤسسة بتحفيظ القرآن الكريم وتقديم المساعدات المادية والعينية، وكذلك إقامة الندوات والمحاضرات الثقافية والدينية وغيرها.
وقد شهد هذا المكان ورود كثير من فطاحل العلماء عليه، وإيواء المتعلمين لديه، حتى صار منبع أنوار، ومعدن أسرار، ببركة إخلاص قاصديه، وسخاء قائديه، وعلو همّة مريديه، فأصبحت المضيفة هذه – بشهادة المخالف قبل المؤالف – نموذجا يُحتذى وأثرا يُقتفى..

والحمد لله، والفضل له، وصلَّى الله وسلَّم وبارَك على سيدنا ومولانا محمد وآله.